الكفيل السعودي يلقن العاملة الفلبينية الشهادة بعد أن شهرت به على جوجل إيرث



أثارت قصة العاملة الفلبينية التي اتهمت كفيلها السعودي باحراقها ، و تعذيبها الرأي العام في المملكة العربية السعودية خاصة و أن الكفيل السعودي و يدعي تركي الجش قد تقدم ببلاغ أيضا اتهم فيه العاملة الفلبينية بسرقة مبلغ 67 ألف ريال سعودي من المشغل الخاص به ، ثم هربت من فتحة التكييف لتشهر به عبر جوجل إيرث و تنشر موقع منزله و أرقام هواتفه و هواتف أسرته ، وتبع هذا أن وصلته تهديدات مختلفة من الفلبين تهدد حياته و حياة عائلته .

رد فعل الكفيل السعودي بعد اعتناق العاملة الفلبينية الإسلام

و مع تزايد التهديدات للكفيل السعودي تركي الجش ، و تضييق الخناق على العاملة الفلبينية انهارت و اعترفت بأن ادعائها على الكفيل كان كذبا و أنها تنوي أن تشهر اسلامها و كان هذا ما جعل الكفيل السعودي يتنازل عن جميع الشكاوي التي تقدم بها ضد العاملة .



    
هذا و قد أعاد الكفيل العاملة الفلبينية كاترينا الى منزله بعد أن أشهرت اسلامها و غير اسمها الى جوري ، و أنها حاليا تقيم مع أسرته و تصوم شهر رمضان و تفطر على مائدة أسرته ، أما العاملة فلقد أكدت أن حسن المعاملة التي وجدتها من كفيلها السعودي ، و قيامه بالعفو عنها و تنازله عن جميع البلاغات ضدها هو ما دفعها الى اعتناق الإسلام .

جدير بالذكر أن هذه الحادثة لا تعد الأولى و لن تكون الأخيرة في المشاكل التي تحدث بين أي كفيل سعودي و العمالة التي يتم استقدامها الى المملكة العربية السعودية للعمل هناك.

غرائب